LOADING

Type to search

تقارير سنوية

تقرير: اليهود هم الهدف الرئيسي لاقوال الكراهية في وسائل الإعلام التركية

Share
Source: European Jewish Congress

في الآونة الأخيرة، كان اليهود المجموعة التي تركزت فيها أقوال الكراهية في وسائل الإعلام التركية. وذلك وفقا لتقرير الذي اعد من قبل كيرين هات دينك (Hrant Dink) في اسطنبول.

 

واستند تقرير الصندوق على وسائل الإعلام المحلية والوطنية، وحدد ما مجموعه 1,910 أعمدة وتقارير جديدة تستهدف الجماعات الإثنية والدينية في تركيا.

 

التقرير, الذي أعد كجزء من مشروع الصندوق  Media Watch on Hate Speech (مشاهدة وسائل الإعلام عن أقول الكراهية) والذي غطى الأشهر من مايو إلى أغسطس، وجد 2,466 مثالا على أقوال الكراهية في وسائل الإعلام.

 

تم نشر 788 من النصوص، بما في ذلك أقوال الكراهية، في الصحافة الوطنية، في حين كان 1,212 في وسائل الإعلام المحلية.

 

ووفقا للمؤسسة، تم توجيه 493 مثالا على خطاب الكراهية ضد اليهود، في حين وجه 472 منها ضد السوريين. وكان اليونانيون  في المركز الثالث مع 256 أمثلة، يليهم الأرمن والقبارصة اليونانيين واليونانيين التركيين، والمسيحيين.

 

ووفقا للتقرير، فإن أعلى عدد من أقوال الكراهية موجود في مقالات وأعمدة التي تناولت إسرائيل.

 

وقد دفع التوتر حول المسجد الأقصى في القدس العديد من وسائل الإعلام إلى شيطنة اليهود كمجموعة، وغالبا ما يستخدم مصطلح “اليهود” بدلا من “دولة إسرائيل” أو “إسرائيل” أو “قوات جيش الدفاع الإسرائيلي”, كما اظهر التقرير.

 

وأضاف أن اليهود يصفون أيضا بأنهم “قوة سرية” و “تهديدات لتركيا” في العديد من نظريات المؤامرة التي تنعكس في وسائل الإعلام التركية.

 

وأشار التقرير إلى أن العديد من التقارير والأعمدة قد أشارت إلى اليهودية على أنها إهانة، وجاء في التقرير أن “الهوية اليهودية تعزى إلى العديد من المؤسسات والأفراد في سياق سلبي”.