LOADING

Type to search

دعاية

حوادث معاداة السامية في عام 2015

Share
Source:

الغرض من هذا التقرير هو إعطاء صورة شاملة قدر الإمكان عن معاداة السامية في هنغاريا وتقديم عرض وتحليل الحوادث العشوائية التي وقعت خلال عام 2015 عامة ومعاداة السامية في هنغاريا على وجه الخصوص. معدي التقرير يكشفون أمام الجمهور في هذه الوثيقة جميع الحوادث التي عرفوا عنها.

 

معدي التقرير متطوعون من قبل MAZSIHISZ (اتحاد الجاليات اليهودية في هنغاريا), أعضاء الجالية اليهودية, الذين لديهم خبرة واسعة في استخدام الاتصالات عبر الإنترنت والحوار داخل المجتمع بشأن الإشراف على معاداة السامية في هنغاريا. ويبين التقرير الأحداث التي وقعت ما بين 1 يناير 2015 وحتى 31 ديسمبر 2015.

 

بمصطلحات معاداة السامية, عام 2015 تبدو هادئة بالمقارنة مع السنوات السابقة. كما يظهر الجزء الذي تضمن الإحصاءات بشكل واضح, انخفض عدد الحوادث بنسبة 40٪ تقريبا مقارنة بالفترة السابقة. الحدث الرئيسي الماضي لليمين المتطرف, يوم الشرف في شهر فبراير, وهو اليوم الذي يحتفل بالجنود الألمان والهنغاريين الذين هاجموا من قلعة بودا خلال الحرب العالمية الثانية والعديد من المنظمات اليمينية الأوروبية ومنظمات النازيين الجدد في هنغاريا, والذي أقيم دون أي تدخل أو حوادث معاداة السامية هذا العام. في حين مر النصف الأول من السنة دون فظائع, في النصف الثاني سجل حادثين.