LOADING

Type to search

تقارير سنوية

منتدى التنسيق لمكافحة اللاسامية – تقييم سنوي 2016 – نظرة عامة واتجاهات

Share
Source:

منتدى التنسيق لمكافحة اللاسامية –
تقييم سنوي 2016 – نظرة عامة واتجاهات

 

بالرغم ان
المعطيات الكاملة للعام 2016 لم يتم نشرها بعد ، بالإمكان الملاحظة انه في العام
2016 استمر ارتفاع وتيرة النشاط اللاسامي ، ونرى ان مصدر منفذي الاحداث اللاسامية
في اوروبا بمعظمه من الجالية المسلمة.

 

في فرنسا ،
بعد ان تميز العام 2015 بارتفاع بالأحداث اللاسامية ، ففي العام 2016 كان انخفاض
ما يقارب الـ 60% بالأحداث. هذا المعطى على ما يبدو نتيجة تعزيز مقاومة الحكومة
الفرنسية هذه الظاهرة.

 

يتم استخدام
الشبكات الاجتماعية كمصدر مركزي لإشعال لهب الكراهية ضد اليهود ونشر مضامين نابية
وتحريضية لاسامية.

 

حملة
الانتخابات للرئاسة الامريكية جلبت معها موجة لاسامية من داعمي ترامب الذي شطف
الولايات المتحدة في تلك الفترة.

 

جامعات في
أمريكيا وبريطانيا كانتا بمثابة “مقر” للاسامية التي بها معظم الطلاب
يحظون جو معادي تجاه اسرائيل وتجاه اليهود.

 

حملة الضرب بشرعية
إسرائيل وشيطنتها تحمل عبارات لاسامية واضحة وتمثل صيرورة لعدم توضيح الحدود بين
نقد اسرائيل وبين اللاسامية. هذه الحملة هي احدى العناصر المركزية ضد اليهود بشكل
عام وتشكل تهديد جوهري على الجالية اليهودية في الشتات.

 

حكومة بريطانيا تبنت التعريف
الجديد للاسامية التي تم بلورتها في شهر مايو على يد التحالف الدولي لذكرى المحرقة (IHRA). وايضا قام السينات الأمريكي بتمرير قانون الوعي
للاسامية الذي يُلزم وزارة التربية والتعليم في الولايات المتحدة استخدام
التعريف الدولي للاسامية.